©؛°¨°][دردشــة و مــنــتــديـــات قــلــب بــيــروت ][°¨°؛©
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الام مدرسة إذا اعددتها ... اعددت شعباً طيب الأعراقي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
تلميذهـ بالحب
مديرة قلب بيروت
مديرة قلب بيروت
avatar

المشاركات : 2276
النقاط : 2936
24/10/2010
مميز عالم صور المشاهير

مُساهمةموضوع: الام مدرسة إذا اعددتها ... اعددت شعباً طيب الأعراقي    الخميس يناير 20, 2011 9:14 pm

رحــم الله من اعتبر



طفلة صغيرة تحرج مدرسة بسؤال !!!

عادت الفتاة الصغيرة من المدرسة ، وبعد وصولها إلى البيت لاحظت الأم أن ابنتها قد انتابها الحزن،


فاستوضحت من الفتاة عن سبب ذلك الحزن .


فقالت الفتاة : أماه ، إن مدرّستي هددتني بالطرد من المدرسة بسبب هذه الملابس الطويلة التي ألبسها .


الأم : ولكنها الملابس التي يريدها الله يا ابنتي


الفتاة : نعم يا أماه .. ولكن المدرّسة لا تريد .


الأم : حسناً يا ابنتي ، المدرسة لا تريد، والله يريد فمن تطيعين ؟ أتطعين الله الذي أوجدك وصورك،

وأنعم عليك ؟ . أم تطيعين مخلوقة لا تملك لنفسها نفعاً ولا ضراً .


فقالت الفتاة : بل أطيع الله .


فقالت الأم : أحسنت يا ابنتي و أصبت .


وفي اليوم التالي .. ذهبت تلك الفتاة بالثياب الطويلة .. وعند ما رأتها معلمتها أخذت تؤنبها بقسوة ….

فلم تستطيع تلك الصغيرة أن تتحمل ذلك التأنيب مصحوباً بنظرات صديقاتها إليها فما كان منها إلا أن انفجرت بالبكاء …

ثم هتفت تلك الصغيرة بكلمات كبيرة في معناها … قليلة في عددها : والله لا أدري من أطيع ؟ أنت أم هو ؟


فتساءلت المدرسة : ومن هو ؟


فقالت الفتاة : الله ، أطيعك أنت فألبس ما تريدين وأعصيه هو . أم أطيعه وأعصيك ، سأطيعه سبحانه وليكن ما يكون .


يا لها من كلمات خرجت من ذلك الفم الصغير ... كلمات أظهرت الولاء المطلق لله تعالى . أكدت تلك الصغيرة الالتزام والطاعة لأوامر الله الواحد القهار.


هل سكتت عنها المعلمة ؟ . لقد طلبت المعلمة استدعاء أمِ تلك الطفلة ..فماذا تريد منها ؟ . وجاءت الأم …

فقالت المعلمة للأم : " لقد وعظتني ابنتك أعظم موعظة سمعتها في حياتي " .


نعم لقد اتعظت المعلمة من تلميذتها الصغيرة . المعلمة التي درست التربية وأخذت قسطاً من العلم . المعلمة التي لم

يمنعها علمها أن تأخذ " الموعظة " من صغيرة قد تكون في سن إحدى بناتها . فتحية لتلك المعلمة وتحية لتلك الفتاة

الصغيرة التي تلقت التربية الإسلامية وتمسكت بها . وتحية للأم التي زرعت في ابنتها حب الله ورسوله ..

الأم التي علمت ابنتها حب الله ورسوله صلى الله عليه وسلم ...


هذه هي الام التي يقال عنها ..

الام مدرسة إذا اعددتها ... اعددت شعباً طيب الأعراقي

تحياتي




شكرا عاشقة الورد عالتوقيع,,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حبيبي ضمني
::نائب إلادارة::
::نائب إلادارة::
avatar

المشاركات : 405
النقاط : 459
العمر : 32
26/12/2010
وسام مميز  عالم الشعر
شاعر المنتدى

مُساهمةموضوع: رد: الام مدرسة إذا اعددتها ... اعددت شعباً طيب الأعراقي    الخميس يناير 20, 2011 9:34 pm

معك حق اخ شو صار بالمجتمع تبعنا الكل على الموضة بس كل الحق على امهاتهن مرسي الك على الموضوع اكثر من رائع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بوسي
مشرفه عالم الفن والترحيب
مشرفه عالم الفن والترحيب
avatar

المشاركات : 912
النقاط : 1019
13/07/2010
مميز عالم اخبار الفن

مُساهمةموضوع: رد: الام مدرسة إذا اعددتها ... اعددت شعباً طيب الأعراقي    الثلاثاء يناير 25, 2011 5:49 am



لالالا لا أعتقد أنه يوجد في هذا الزمان من تنطبق عليها من الامهات ماذكرتي إلا من رحم الله وعموماً شكراً لك على ماسطرتي وأتمنى من الامهات أن يطلعن عليه لعل وعسى!!!


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
stare girl
عضو جديد
عضو جديد
avatar

المشاركات : 43
النقاط : 51
12/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: الام مدرسة إذا اعددتها ... اعددت شعباً طيب الأعراقي    السبت فبراير 19, 2011 4:03 pm

يعطيكـ العاافية

الف شكر لكـ يالغلا


تحيااتي’’
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mimo
عضو مميز
عضو مميز
avatar

المشاركات : 287
النقاط : 294
03/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: الام مدرسة إذا اعددتها ... اعددت شعباً طيب الأعراقي    الأربعاء فبراير 23, 2011 5:40 pm











من يستحق هذ العبارة ؟؟
ومن هو الشخص الذي لا نتردد بأن نصفه بأنه انسان ذوق؟




!| الذوق |!


.
انا لا اعني بها الذوق في ارتداء الملابس . .
أو الذوق في اختيار الكماليات ..
أو الذوق في الابتكار والابداع . .




بل أعني به الذوق في الاخلاق . . والسلوكيات
عندما يتحكم الذوق في أخلاقك . .
حتما ستكون ( ذوقا ) في كل شيء . .
لن يصبح هناك [ .. حدود .. ] لجمال أخلاقك . .
ستكون حسن المظهر . . . نقي الجوهر. .
حول أناس مختلفة و أجناس متباينة ..






أنت بالنسبة لهم [ كالمغناطيس ] جاذب لهم بحسن أخلاقك ...
تجذبهم جميعاً, و هم مستسلمون لك . .
لا بقوتك و لا بأي شيء سوى بحسن " معاملتك " لهم . .
سوف يكون لك أصدقاء يبحثون عنك |[ كبحثهم ]| عن الماء و الهواء . .
ستكون محبوباً .. لايمل االأخرون مجلسك .. وحسن جواركـ





ذوقيـــــــات


عندما تريدين محادثة الأخرين حدثيهم باحترام وكلما كان صوتك هادئاً ورقيقاً كان أقرب للقلوب .

.عند لقائك مع الناس لا تبقي صامتة من دون كلام وإنما شاركيهم الحديث .
.عندما يواجهك أي شخص بالاستفزاز فاجتهدي في عدم إثارة المشاكل وحاولي الانسحاب بدبلوماسية.
. لا تتكلمي عن نفسك طوال الوقت سواءً عما يضايقك أو يبهجك.
.( من فضلك -بعد اذنك - لو سمحت - إذا أمكن ) كلمات استئذانية ابدأي بها طلبك .
.( لا - لا - لا ) لازمة غير محببة للناس عند اعتراضك على رأيهم ( لا) واحدة تكفي عند الحاجة لاستخدامها.
.لا تقولي (لا) في بداية اعتراضك على أمر ما .. بل ابدأي بالايجاب بالقضية ثم اذكري رأيك المخالف .
. كوني مستمعة جيدة للأخرين لاتركزي بنظرك على المتحدث ولا تهمليه.
. لاتتحدثي في مواضيع قد تسبب الاحراج للأخرين كأن تتحدثي عن الرشاقة في حضرة البدينات.
. لا تتدخلي في شؤون الأخرين وخصوصياتهم ولا تسألي عن أمور قد تكون محرجة بالنسبة لهم.
. اظهري اهتمامك بالأخرين تفقدي أحوالهم واسألي عن مرضاهم .
. تجنبي اسداء النصيحة بقسوة أو أمام الناس .
. لا تنسي الابتسامة بل اجعليها دائما ً تجمل محياك فهي جواز مرورك لقلوب الأخرين.






إضـــــاءة

الذوق هو مراعاتك لمشاعر الآخرين وأحاسيسهم ..
الذوق هو اتقانك لفن الحوار والاستماع ..
الذوق هو احترامك للأخرين أياً كانوا ..
الذوق هو ان تكون أخلاقك كما هي لاأن تتغير بتغير الأشخاص ..


وعندما تكون هذه صفاتك فأنت في

{ .. منتهى الذوق .. }


فأنا وجدت فيكم كل الذوووق
0
بقلمي
المآآآيسترو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الام مدرسة إذا اعددتها ... اعددت شعباً طيب الأعراقي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دردشه ومنتديات قلب بيروت :: ©؛°¨°][عالم بيروت العام ][°¨°؛© :: عالم بيروت للمواضيع العامه-
انتقل الى: